أنطوانيت نجيب تهاجم اللاجئين السوريين في لبنان وتطلب منهم الأبتعاد عنها!

هاجمت الفنانة السورية “أنطوانيت نجيب” اللاجئين السوريين في لبنان، واتهمتهم بسرقة أرزاق المواطنين اللبنانيين.

وجاء ذلك خلال مشاركتها في برنامج “بلا تشفير” الذي تعرضه قناة “الجديد” اللبنانية، ويقدمه الإعلامي “تمام بليق”.

وبدأت “نجيب” حديثها بالقول إنها لا تفتخر بكونها عربية أو تحمل جواز سفر عربي، معتبرة أن الدول العربية تصدّر “الخونة” وتقدم “الطاعة العمياء لأذية بلدنا”.

وفي ردها على سؤال حول اللاجئين السوريين في لبنان والاحتقان الشعبي ضدهم، قالت “نجيب”: “من حق اللبناني أن ينزعج من اللاجئ السوري، لأنه يأكل رزقته”.

وزعمت أن خروج السوريون من بلادهم هرباً من الحـ.رب يعتبر “أمراً معيباً”، مضيفة أنها عندما تصادف سوريين في “جونية” و”شتورا” بلبنان تطلب منهم الابتعاد عنها وعن سيارتها، لأنها لا تحب مقابلتهم والحديث معهم.

وبخصوص الفنانين الذين غادروا سوريا، اعتبرت “نجيب” أنهم “بصقوا في الصحن الذي أكلوا منه” بخروجهم من البلاد، مضيفة أنها تتمنى أن يعودوا إلى “حضن سوريا”.

وكشفت “نجيب” أن الرئيس السوري “بشار الأسد” أرسل لها باقة ورد قيمتها مئة ألف ليرة سورية (ما يعادل 30 دولار) عندما كانت مريضة،

اقرأ ايضاً: 👈 انطوانيت نجيب أغسل الكلي مرتين اسبوعياً والفن لم يشترلي منزلاً!

وعندما سألها “بليق” أنها لم تزعل من هذه الهدية ذات القيمة المادية المتدنية، قالت أنها هي بالأساس لا تحتاج لتكريم مادي.

ويذكر أن “نجيب” قالت في لقاء إذاعي مطلع شهر حزيران/ يونيو الماضي إنها تتمنى أن يوافيها الموت عن قريب، بسبب الخوف من المستقبل، وغلاء الأسعار في سورية، وصعوبة العيش فيها.

مواضيع قد تهمك